مشاهدة النسخة كاملة : عين السخونة ولاية سعيدة


ismainame
09-24-2012, 05:41 PM
بلدية عين السخونة

نبذة تاريخية
إن بلدية عين السخونة هي بلدية قديمة حيث أنشأت قبل سنة 1948 وكانت تتمتع بكامل الصلاحيات قبل الاستقلال و تعود نشأتها إلـــى موقعها الجغرافي والثروات الهائلة للمياه التي تتوفر عليها و كانت تسمى بجبل الناظور فـي العهد الاستعماري وكان يديرها متصرف إداري بفرندة ولاية تيارت و بعد الاستقلال أصبحت تابعة إداريا إلى بلدية أولاد جراد ( سيدي عبد الرحمان حاليا) حتى التقسيم الإداري الجديد لسنة 1984 التي أصبحت من خلاله بلدية تابعة إداريا لولاية سعيدة .
الموقع و المساحة :
تقع بلدية عين السخونة جنوب ولاية سعيدة على خط 34 ° شمال خط الاستواء حيث تبعد عن مقر الولاية ب: 90 كلم و عن مقر دائرة الحسا سنة ب: 75 كلم يحدها من الشمال الشرقي بلدية سيدي عبد الرحمان و بلدية مادنة التابعين لولاية تيارت و من الشمال الغربي بلدية المعمورة ولاية سعيدة ومن الجنوب بلدية الرقاصة ولاية البيض و تتربع على مساحة تقدر ب: 404.04 كلم2 تحتل السبخة منها 15% ويبلغ عدد سكانها 7272 نسمة حسب إحصائيات 1998.
- الكثافة السكانية تقدر بـ: 24.65 ن /كلم2
- عدد السكان النشطين : 1372
- عدد السكان القادرين على العمل :3000
- عدد البطلين : 1728
- عدد سكان مركز عين السخونة : 3469
- عدد سكان مركز ضايت زراقت: 1800
- عدد سكان الأرياف( سكنات مبعثرة ) 739
- عدد الرحــــــــــل : 1264
- عدد العائـــــــــلات :960 عائلة موزعة كما يلي :
- مركز عين السخونة : 521
- مركز ضايت زراقت : 239
- عدد السكنات : 1293 موزعة كما يلي :
- مركز عين السخونة : 714
- مركز ضايت زراقت : 453
- السكنات المبعثرة : 126
و يعتمد سكانها على تربية الماشية والفلاحة
الخصائص الجغرافية:
إن بلدية عين منطقة سهبية بارتفاع 1000 متر عن سطح البحر تتكون أراضيها من طبقة عشبية منها نبتات سائدة منتشرة في اغلب المناطق منها ما يسمى بالسناغ ، الشيح، الحلفاء و تتميز بمناخ قاري جاف حار صيفا و بارد شتاءا كما تتميز البلدية ب:
- المساحة الغابية 07 هكتار
- المساحة المحمية 15000 هكتار منها المشجرة بالشجيرات العلفية 5000 هكتار و مساحة الأراضي الفلاحية 3035 هكتار

الثروة المائية بعين السخونة
تم اكتشاف الثروة المائية بعين السخونة في الثلاثينات و انطلقت الأبحاث و الدراسات مباشرة بعد الحرب العالمية الثانية من طرف مصالح دراسات العلمية و الري الفرنسية و ذلك قصد استغلال المياه الجوفية بمنطقة الشط الشرقي بمنبعها الرئيسي عين السخونة .
دلت التجارب الأولى التي تمت خلال سنتي 1952 – 1953 إن طاقة الضخ قدرت آنذاك ب: 1.7 متر3 في الثانية ( 1700 لتر في الثانية بعد عملية التنقيب التي مست كامل منطقة الشط الشرقي والتي بلغ عددها 136 نقطة استكشاف إضافة إلى 6 محطات للضخ و شاركت في إنجازها شركات متعددة الجنسيات ( أمريكية بريطانية و فرنسية ) في مدة 08 سنوات ( من 1945 إلى 1953
إن مهمة المصالح المذكورة تمثلت في المراقبة والمحافظة على المياه الجوفية وصيانة مختلف محطات للضخ ونقط الاستكشاف وأثبتت التحاليل الكيماوية للمياه النتائج التالية :
الكالسيوم : ( CA ) 232 ملغ/ل
المنغنيزيوم : (MG ) 46 ملغ/ل
الصوديوم : (NA ) 231 ملغ/ل
الكلور : ( C ) 436 ملغ/ل
السلفات : ( SO4 ) 459ملغ/ ل
الكربونات : (CO3 ) 109 ملغ/ ل
المواد العالقة : / 1536 ملغ / ل
درجة السيلان : ( Degré hydro ) 75
غير أن هناك منابع ثانوية مثل: عين القطيفة – عين تداس – عين ملحة ذات قوة ضخ ضعيفة نسبيا على عكس التوقعات السابقة القائلة بان قوة الضخ تعادل 07 م مكعبا في الثانية الشيء الذي دفع بالقائمين على الأمر إلى تغيير توجها بحيث يتم استغلالها محليا (في الهضاب العليا ) وتضم حاليا بلديات سيدي عبد الرحمن – مادنة – عين السخونة – المعمورة – سيدي احمد – والخيثر وتحويل المنطقة إلى منطقة رعوية فلاحية وتوزيع الأراضي على المعمرين واصال الماء لهم وإنشاء ضيعات وكذا الوحدات الصناعية الصغيرة المرتبطة بإنتاج المنطقة كالنسيج ومشتقات الحليب .
وبدأت التجارب الفلاحية المسقية سنة 1954 أولا بمحيط فيض الرمل بمساحة اولية تقدر بـ : 45 هكتار على إن يتم توسيعه مستقبلا ثم منطقة ضايت زراقت .
عمليات الاستغلال والاستثمار :
تم انشاء سد 8 ملايين متر مكعب بضايت زراقت واستصلاح 3000 هكتار وبناء قرية فلاحية وجلب الكهرباء ذات ضغط عالي يقدر بـ :60 كيلو فولت لتشغيل المضخات لنقل المياه من عين السخونة إلى زراقت على مسافة 16 كم . وباعتبار أن التحاليل الكمياوية للثروة المائية الغنية بها قد أعطت مكوناتها نتائج جيدة في علاج بعض الإمراض الجلدية صنفت بلدية سياحية و أنجز حاليا بها مركب سياحي يشبه حمام ربي ( سعيدة )
إن البحيرة الباطنية لهذا الشط تغذت من مياه الأمطار التي تساقطت خلال الأزمنة الغابرة بالرغم من قلتها حيث تبلغ بالتقريب 250مم في السنة وقد قدر الخبراء إن كمية الأمطار على مدار السنة تعادل 11 مليار متر مكعب وتزود الشط عن طريق المنحدرات والأودية المحيطة به بنسبة 5% من هذه الأمطار المتساقطة التي تتسرب إلى الأعماق وتزود البحيرة الباطنية التي كان يتوقع المهندسون أن احتياطياتها المائية الهائلة تقدر بـ 7 م /مكعب /ثا ومن هنا بات من الضروري نقل هذه المياه إلى الأراضي الخصبة ( التل) ولهذ تقرر تزويد الولاية بالمياه الصالحة للشرب من بلدية عين السخونة .
وبعد التجارب للضخ المياه غيرت هده الأخيرة التوقعات . ودلت على إن البحيرة الباطنية للشط الشرقي والذي تبلغ مساحته 40 ألف كم 2 وتبلغ طاقة الضخ بها 1.7 م 3 / ثا موزعة على المنابع الرئيسية الآلية :
- عين السخونة 500 ل/ثا
- عين ساوس 200 ل/ثا
- عين الخيثر 200 ل/ ثا
الجهاز الإداري:تحتوي بلدية عين السخونة على عدة أجهزة إدارية منها المؤسسات التربوية :
- المدرسة الأساسية بوخلدة محمد
- أكمالية بوخلدة محمد
- مدرسة رحيم عبد القادر
- ثانوية الشيخ محمد بلكبير
- مدرسة برخروخ قدور بز راقت
و مؤسسات ثقافية كالمركز الثقافي و قاعتين متعددتا الخدمات واحدة بالمقر البلدي و الثانية بز راقت و كذا قاعتين لتعليم الخياطة و محطة للأبحاث الغابية و مركزين بريدين واحد بالبلدية والثاني بز راقت و مركز صحي بالبلدية .
كما تنشط بها عدة مشاريع تنموية منها السكن و مشروع لتربية الأسماك

ismainame
09-24-2012, 05:42 PM
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

عبدالقادر207
06-08-2015, 12:22 PM
شكرا لكم وبارك الله فيكم

malekmalouka
10-16-2015, 10:35 PM
baraka lah fi koum